top of page

مصطلح الأسبوع: تأثير سبتمبر
التعريف المالي الذي تحتاج إلى معرفته هذا الأسبوع

FA FOREX

4 Eyl 2023

قد يكون محترفو سوق الأسهم حذرين هذا الشهر من سمعته الطويلة باعتباره أسوأ شهر للاستثمار، والمعروف بتأثير سبتمبر. وعلى الرغم من أن العوائد التاريخية قد تدعم فكرة هبوط السوق هذا الشهر، إلا أن ذلك لا يعني بالضرورة أن كل الأمل قد ضاع.

أبرز النقاط:

- تأثير سبتمبر هو ظاهرة تاريخية تتمثل في ضعف العوائد في سوق الأسهم خلال هذا الشهر.

- قد سجل مؤشر Standard & Poor's (S&P) 500 خسائر عمومًا في سبتمبر منذ عام 1945، ولكن ليس كل عام يسفر عن نفس النتيجة.

- تعتبر ظاهرة تأثير سبتمبر ظاهرة تاريخية قائمة على التقويم يعتقد بعض المحللين أنها قد تكون مرتبطة بالانحياز السلوكي الموسمي.

ما هو تأثير سبتمبر؟

تصف ظاهرة تأثير سبتمبر ظاهرة تاريخية تتمثل في أن العوائد في سوق الأسهم غالباً ما تكون سلبية خلال هذا الشهر. اعتمادًا على الفترة المحللة، تعزز البيانات التاريخية هذا المفهوم، ولكن الأداء السابق ليس بالضرورة مؤشرًا على العوائد المستقبلية.

وعلى سبيل المثال، كان شهر سبتمبر عادةً هو الشهر الأضعف لمؤشر S&P 500 منذ عام 1945، وفقًا لتحليل أجراه سام ستوفال من شركة CFRA Research، حيث سجل متوسط خسارة بنسبة -0.7%. أما أفضل شهر في السنة للأسهم خلال نفس الفترة فهو إبريل، حيث يتم تحقيق متوسط ​​ربح بنسبة 1.6%.

ومع ذلك، يمكن أن تختلف العوائد من عام لآخر، وليس كل عام يسجل عوائد سلبية خلال شهر سبتمبر. على سبيل المثال، سُجلت العائدات الشهرية الإجمالية لمؤشر S&P 500 بالقيمة الإيجابية في سبتمبر من عام 2016 إلى عام 2019.

النظريات وراء تأثير سبتمبر

يمكن أن يعكس تأثير سبتمبر التقلبات في السلوك تلك التي تنتج عن أحداث متكررة مثل عودة الطلاب إلى المدرسة أو عطلة عيد العمل، وفقًا لدراسة نشرت في مجلة الإدارة المالية من قبل باحثين في INSEAD والجامعة الوطنية لسنغافورة وكلية اقتصاد ايراسموس ومعهد تينبرجن.

أشارت الدراسة إلى أن العوائد تنخفض بنسبة تتراوح بين 0.6% و 1% بعد عطلات المدارس الكبرى في الولايات المتحدة، مثل عطلة الصيف، والتي قد تسهم في سوء الأداء في سبتمبر.

تفسير آخر محتمل للعوائد الضعيفة في سبتمبر هو تأثير علم النفس السوقي، وفقًا لشركة JP Morgan Wealth Management. هذا المشهد ليس مبنيًا على دليل ملموس، بل يعتمد على عوامل عاطفية أو معرفية، مما يشير إلى أن انخفاض أداء السوق يعود إلى اعتقاد المستثمرين في تأثير سبتمبر بدلاً من التأثير ذاته.

أداء السوق في بداية سبتمبر 2023

انتهى شهر أغسطس 2023 على وتيرة منخفضة لسوق الأسهم، حيث فقدت جميع المؤشرات الرئيسية الثلاثة أرضًا، حيث انخفض مؤشر داو جونز الصناعي (DJIA) بنسبة 2.5٪، وانخفض ناسداك بنسبة 2.2٪، وانخفض مؤشر S&P 500 بنسبة 1.7٪.

على الرغم من المخاوف المحتملة المتعلقة بتأثير سبتمبر، إلا أن مؤشر التقلب CBOE Volatility Index (VIX)، الذي يمثل توقعات السوق للتقلب على مدى الـ 30 يومًا القادمة، كان عند الإغلاق السوقي في اليوم الأخير من أغسطس عند مستوى 13.57، مما يشير إلى بيئة منخفضة المخاطر للمستثمرين.

bottom of page